الدينامية الاحتجاجية وأزمة الوساطة السياسية والنقابية: الشارع بديل المؤسسات في المغرب (*) - CAUS - مركز دراسات الوحدة العربية

2022-03-18 02:54:35 By : Ms. lisa xue

[2]     Yves Michaud, Violence et Politique (Paris: Gallimard, 1978), p. 80.

[11]  في الحوار الذي أجراه منير عبد المعالي مع عبد الرحمن رشيق، الباحث في السوسيولوجيا الحضرية، حول الأخطاء الأساسية التي حدّت من تأثيرات 20 فبراير. انظر: «رشيق: هذه أسباب فشل الحراك المغربي، موقع «اليوم24»، 21/2/2015، <http://www.alyaoum24.com/267031.html> (شوهد في 22 شباط/فبراير 2015).

[17]    Robert Rézette, Les Partis politiques marocains, 2ème éd. (Paris: A. Colin, 1955), p. 245 sqq.

[31]  عبد الله ساعف، «كيف يصنع القرار في الأنظمة العربية: الحالة المغربية،» في: أحمد يوسف أحمد [وآخرون]، كيف يصنع القرار في الأنظمة العربية، دراسة حالة: الأردن- الجزائر- السعودية- السودان- سورية- العراق- الكويت- لبنان- مصر- المغرب- اليمن، تحرير وتنسيق نيفين مسعد (بيروت: مركز دراسات الوحدة العربية، 2010)، ص 511.

[57]  Dusan Sidjanski, «Décisions closes et décisions ouvertes,» Revue française de science politique, vol. 15 (avril 1965), pp. 251-269.

<http://www.aljabriabed.net/n65_01berrada.(2).htm>.

[59]  Rkia El Mossadeq, Consensus ou jeu de consensus?: Pour le réajustement de la pratique politique au Maroc (Casablanca: Imp. Najah el Jadida, 1995), p. 19.

[71]  Mounia Bennani-Chraibi et Mohamed Jeghllaly, «La Dynamique protestataire du mouvement du 20 février à Casablanca,» Revue française de science politique, vol. 62, nos. 5-6 (2012), p. 870.

Shipping Covid-19 surcharge will be added to the shipping cost (6$ per KG)